ف اي موضع نقول الشهادتين في الصلاه

ونميل إلى ترجيح القول بصحة الصلاة في هذه الحالة؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم لم يعد ما صلاه بنعليه وفيهما أذى، والله تعالى أعلم. ٣- أن يصلّي في بعض الأوقات ولا يصلّي في البعض الآخر، فمتى كان له فراغ يصلي ومتى كان مشغولاً بالأمور الدنيوية يترك الصلاة

2022-12-02
    اذا كانت 2 س-5 1
  1. وصحَّحه
  2. في أي موضع نقول الشهادتين في الصلاة